يقوم Spider-Boy بإحياء أغرب أبطال Marvel

0
48
Spider-Boy - Forbush man


Spider-Boy Forbush يجلب الإنسان بين البالونات والمحاكاة الساخرة

شرف غير عادي

في عالم القصص المصورة الذي لا يمكن التنبؤ به، حيث يتنافس الأبطال الخارقون والأشرار على جذب الانتباه، هناك اسم واحد يتردد صداه بامتياز: The Forbush Man. شقت هذه الشخصية غريبة الأطوار طريقها إلى سلسلة Spider-Boy الفردية، مما يمثل عهده في الأسلوب. باعتبارها Marvel Legacy حصرية.

أخذنا الإصدار الأول من Spider-Man إلى شوارع نيويورك خلال موكب عيد الشكر، حيث ظهر بطل Marvel الخارق الأكثر غموضًا، Forbush Man، كنجم. يذكرنا العمل في القصص المصورة، المليء بالفكاهة والسخافة، بأنه ليس كل بطل يريد النجومية؛ يجد البعض ببساطة مكانهم في فوضى المقالات القصيرة.

عودة ظهور بطل الظل

إيرفينغ فوربوش، البطل المناهض للبطل الذي يرتدي خوذة، خرج من العدم وأصبح رمزًا للموقع. بدون الصلاحيات التي تدعمه، حارب فوربوش أعداءه بالسلاح الوحيد الذي كان لديه: الصدفة. على الرغم من محاولاته الفاشلة للانضمام إلى Revengers أو Ecchs-Men، إلا أن هذه الشخصية ظلت في الذاكرة الجماهيرية، وتطفو بين عمالقة الصناعة باعتبارها نكتة داخلية لا يقدرها إلا المخلصون.

على الرغم من طبيعته الكوميدية وميله إلى المحاكاة الساخرة، عاد فوربوش إلى الصفحة المطبوعة من خلال عبور المسارات مع شخصيات أكثر جدية في Union غير عادية مثل وجوده. أشهر عودة له في الألفية الجديدة كانت في “Continuum #9″، حيث شوهد وهو يتقاتل مع الأبطال الخارقين فوق شركة Sinister Corporation. لاحقًا، “رجل فوربوش يقتل!” لقد اتخذ الجانب المظلم والانتقامي من اللعبة، متحديًا مبدعي Marvel في معركة أفكار.

موكب عيد الشكر، فوربوش مان مارفل، بطل ساخر، فكاهة في مارفل، فتى العنكبوت الهزلي

مفارقة الشعبية

تتميز صورة الرجل فوربوش بمفارقتها الرائعة: فقد أصبحت شهرته في غياهب النسيان الجماعي. إنه ليس بطلاً موجودًا في صفحات القصص المصورة الأصلية أو على الشاشة الكبيرة، لكن إرثه يعيش في فترات استراحة ثقافة Marvel. إنه رمز عبادة غير مقصود، وإيماءة مألوفة لمحبي المدرسة القديمة ومفاجأة مفاجئة للقراء الجدد.

على الرغم من أن Forbush Man لم يتم تصويره بشكل بارز مثل Captain America أو Spider-Man، إلا أن تأثيره يمر بطرق أقل وضوحًا. يمثل فوربوش مان في انتقاداته الساخرة والسادية جانبًا أساسيًا من Marvel: النقد الذاتي والقدرة على الضحك على الذات. هذه الشخصية، في جوهرها، هي تذكير بأنه ليس كل شيء في الأبطال الخارقين يجب أن يكون صعبًا أو عاديًا، مما يسمح للجماهير بالاستمتاع بتنوع وثراء الكون الذي يحبونه كثيرًا.

Forbush Man في سياق Marvel الحديث

يعلمنا فوربوش مان، بكل احترام، أن جميع الأبطال يحتاجون إلى اهتمام مستمر. مكانه في عالم Marvel مرن وقابل للتكيف، أحيانًا مثل بالون عملاق في Spider-Boy، وفي أحيان أخرى بطل أكثر واقعية. هذه الشخصية هي مرآة لتطور Marvel، وعلى هذا النحو، تستحق أن نتذكرها ونعجب بها بما يتجاوز الغموض.

موكب عيد الشكر، فوربوش مان مارفل، بطل ساخر، فكاهة في مارفل، فتى العنكبوت الهزلي

هذا البطل الخارق، الذي ولد في عصر وعاء الطبخ والعمات الشريرات، هو أكثر من مجرد صورة كاريكاتورية منسية؛ إنها قطعة من أحجية Marvel، وهي شهادة على الأوقات التي حتى أغربها لها مكان في الكون المتغير باستمرار. إن وجوده في Spider-Boy ليس مجرد حنين إلى الماضي، ولكنه دليل على أن السخرية والاستخفاف سيكون لهما دائمًا منزل في قلوب المعجبين.

لذا بينما يتأرجح Spider-Man بين ناطحات السحاب والضحك، يتبقى لنا جوهر Forbush Man: دليل حي على أنه في عالم القصص المصورة، حتى ما هو غير متوقع يمكن أن يصبح أسطوريًا. ربما تكون مثانته مفرغة من الهواء، لكن تأثيره على الثقافة الكوميدية مبالغ فيه أكثر من أي وقت مضى.